اليوم العالمي للمناطق الرطبة


شاركنا بداية هذا الأسبوع في رحلة مع الجمعية الملكية لحماية الطبيعة إلى الأزرق في فعالية بيئية للاحتفال باليوم العالمي للمناطق الرطبة. وتم اختيار الأزرق لأنها المنطقة الرطبة الرئيسية في الأردن.
والحقيقة أن وجود برك مائية في منطقة شبه صحراوية كان مدعاة للتأمل، فهي واحة زاخرة بالطيور المهاجرة وفيها نظام بيئي وادع.



الفعاليات التي شاركنا فيها والصور وانطباعتنا الشخصية عن الرحلة وعن الجمعية ستنشر لاحقاً إن شاء الله.


يتبع

هناك تعليق واحد:

  1. فرح السعيدة28 فبراير 2012 10:19 م

    الازرق هي منطقة دائما سرحت بمحاولة تخيلها! ليس فقط لطبيعتها المميزه عن بقية مدن الاردن, بل أيضا بسبب اسمها المميز الذي يوحي بالماء نوعا ما!
    أتمنى ان تكونوا قد استمتعتم برحلتكم! نطالب بالصور و آرائكي الشخصية بأقرب وقت ممكن :)

    ردحذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...